الجمعة، 29 يونيو، 2012

(2)

اليوم (فبراير 6) ..
وقفتُ أراقبُ السماء أنتظر الطائرة التي ستأتي به 
لقد انتظرته طويــلاً , كنتُ أخبره مراراً أن المسافات لا تعني شيئاً 
فأنت في قلبي أحملكَ دائماً أشارككَ تصرفاتي المجنونة و نوبات التعقل المفاجأة حتى مجادلاتي مع أبي أجدكُ معي تنصتُ لي 
و تعاتبني فيما بعد على كلماتي الغير مهذبه معه .. أنتَ في قلبي أحبك جداً  
إلا أنني أخفي عليكَ اشتياقي لكَ و توجعي و إنكَ بعيدٌ جداً عني ، أحياناً أبكي شوقاً و أنتَ معي أشتاقُ جداً لرؤية وجهكَ الملائكي وضحكاتك  
أعذرني يا حبيبي لأني أخفي عنكَ دموعي و حنيني إليك لكني لا أريدك أن تشعرَ بالذنب لأنك لستَ هنا تطلُ عليَ بنور وجهك يومياً 
مممم أنا في الحقيقة أصبحتُ أكره الدراسة لأنها تبعدكَ عني لكن لا بأس أنا اليوم سعيدة جداً لأنك ستأتي و سألتقي بكَ مجدداً أشعر أن الأرضَ لا تسعني أكادُ أطيرُ من الفرح .
ثقيلة جداً الدقائق لا تريدُ أن تمر لأشاهده :( 
لكن سأشغلُ نفسي و أستعدُ للقائه سأتخير أجمل الملابس :)
أنا سعيدة جداً اليوم أشعرُ أنه عيد .. أحبـــك يا سيد الرجال جميعاً  

~


أقفل المذكرة و بدأ يمسحُ دموعه أعذريني لقد أخطأتُ بحقكِ كثيراً أخذتُ منكِ الكثير 
عودي فقط لأبرهنَ لكِ أنني مخطأ و أنني أحبكِ و أنني لا أستحقُ كُل هذا الحب و أنكِ أفضل نساء العالمين 
أرجوكِ عودي فقط !!

* في الحقيقة لم يلتقوا !!

(1)

اليوم (فبراير 14) ..

باقي على يوم ميلادي 13 يوم فقط :)

اليوم بالضبط كان عِيد الحب

لم نَحتفل اِفترقنا !